اخر الاخبار
الرئيسية 5 24 ساعة 5 التعاون بين “نبراس” و”حصين” اختتام دورة أساسيات الوقاية من المخدرات للقادة الكشفيين بحضور70 متدرباً

التعاون بين “نبراس” و”حصين” اختتام دورة أساسيات الوقاية من المخدرات للقادة الكشفيين بحضور70 متدرباً

روافد / وسيلة الحلبي

اختتمت مساء أمس الأول الدورة التدريبية “أساسيات الوقاية من المخدرات للقادة الكشفيين” بالتعاون بين جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ممثلةً في المركز السعودي لدراسات وأبحاث الوقاية من المخدرات (حصين)، والأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلةً في المشروع الوطني للوقاية من المخدرات (نبراس) في مقر الجامعة، وقد حضرها أكثر من سبعين قائدا كشفيا من مناطق مختلفة من المملكة. وقد صرح سعادة الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات مساعد مدير عام مكافحة المخدرات للشؤون الوقائية ورئيس مجلس إدارة مشروع “نبراس” الخبير الدولي في الأمم المتحدة في مجال مكافحة المخدرات الأستاذ عبد الإله بن محمد الشريف ان هذه الدورات التدريبية تأتي انطلاقًا من توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد وزير الداخلية يحفظه الله، بضرورة تقديم برامج متخصصة تسهم في حماية المجتمع من المخدرات. مضيفا ان تلك الفعاليات أحد برامج مشروع نبراس واستراتيجيته في مواجهة ظاهرة المخدرات، ورفع مستوى الوعي أمام أخطار هذه السموم القاتلة التي تستهدف الثروة الحقيقية لهذا الوطن ألا وهم الشباب، والدولة حريصة على أن يحيوا حياة في اعلى مستوى صحيا وأمنيا وفكريا.

من جهته شكر عميد مركز “حصين” الدكتور إبراهيم بن محمد الزبن جميع الحاضرين ومشاركتهم في تلك الفعاليات، مبينا ان مركز حصين يسعى لتقديم دورات نوعية متقدمة لكل العاملين والمهتمين بهذا الشأن، من اجل بلوغ الاهداف المرسومة بالقضاء والحد من انتشار افة المخدرات. وأوضح أن هذه الدورة تهدف إلى إكساب المتدربين من القادة الكشفيين أساسيات الوقاية من المخدرات، وتعريفهم بمفاهيم ومصطلحات إجرائية للمخدرات وبالفرق بين التعاطي والإدمان، اضافة الى أنواع المؤثرات العقلية وآثار التعاطي وآلية حدوث مرض الإدمان، وأعراض تعاطي المؤثرات العقلية لدى الطلاب، وسمات شخصية المتعاطي. كما تخللت الدورة محاضرة تثقيفية لمدير إدارة الدراسات والمعلومات باللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ورئيس العمل التنفيذي الدكتور سعيد السريحة تتضمن عرضا لأبرز عوامل الخطورة وعوامل الحماية في المجتمع السعودي.

من جهته أشاد نائب رئيس الجمعية العربية السعودية للكشافة د. عبد الله بن سليمان الفهد بتلك الفعاليات التي تستهدف رفع مستوى المهارات لدى افراد الكشافة والجوالة، وسنرى اثر ذلك ان شاء الله في المدارس والجامعات، موجها الشكر لجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ممثلةً في المركز السعودي لدراسات وأبحاث الوقاية من المخدرات (حصين) لاحتضانها تلك النشاطات الطيبة، رافعا اسمى آيات الشكر لحكومتنا الرشيدة – أيدها الله – بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو ولي ولي العهد وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان – حفظهم الله – على حماية ووقاية أبناء الوطن من سموم المخدرات.

على صعيد اخر اثني وكيل جامعة الامام محمد بن سعود للتخطيط والتطوير والجودة د. عبد العزيز الهليل الحضور الكبير من الكشافة والرواد والجوالة، في اشارة الى اهمية تلك الدورات التدريبية والإقبال عليها، نظرا لإدراك الجميع بخطورة افة المخدرات على المجتمع، وإيمانا بالآثار الايجابية لتلك الدورات الطيبة التي ستنعكس على الجميع في النهاية. وانطلاقا من التعاون بين المركز السعودي لدراسات وأبحاث الوقاية من المخدرات (حصين) واللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات ممثلة في مشروع “نبراس” برعاية من ولي العهد حفظه الله سوف تقدم رؤية جديدة في مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لجنة تحكيم جائزة الملك عبدالعزيز لمزايين الإبل تحكم الصُفر في فئة الفردي

    روافد العربيه – واس:  ريماس التميمى حكَّمت لجنة جائزة الملك عبدالعزيز لمزايين الإبل اليوم ...