اخر الاخبار
الرئيسية 5 24 ساعة 5 صغيرات يُجسِّدن “الفن في عيون التربية”

صغيرات يُجسِّدن “الفن في عيون التربية”

روافد العربية / وسيلة الحلبي

“إن الله جميلٌ يُحِبُّ الْجَمال”، كلماتٌ كثيراً ما نُردّدها إذا أردْنا أنْ نُقنعَ شَخْصاً ما بقيمة الجمال في هذه الحياة. ومنذُ أنْ خلقَ الله -سبحانه وتعالى- هذا الكونَ الْمَهولَ، لمْ يَخْلُقْهُ مجرّداً من مقوّمات الجمال، الَّتي تشحنُ الإنسانَ بقوّةٍ ديناميَّةٍ، تجعلُهُ أكثر تفاعلاً؛ ومن ثمَّ أكثر تفاعلية.

يعد الفن عامَّةً- نَتاجًا إبداعيّاً، لا يُجسّدُ حقيقةَ الثّقافةِ البشريَّة بدلالتها المسطّحة، وبُعْدِها الآنيّ العابر فقط، إنّما يُعبّرُ عن آمال الإنسانِ وطموحاته وتطلّعاته، وفنُّ الرَّسْم: هو إحْدى طرائقِ التَّعْبير الفنيَّةِ الرّاقيَّة، التي يُترجمُ فيها الرّسّامُ -بِرَشَقاتِ ريشته- أحاسيسهُ، وانفعالاتهِ، وانْطِباعاتِهِ تجاه الموجوداتِ حَوْلَه، متّخذاً من اللَّونِ وسيلةً رئيسيةً تدخلُ -عَبْرَها- إلى عالَمِهِ الخاص

ومن هذا المنطلق شجعت المعلمة سالي الشريف معلمة التربية الفنية بمدارس دار التربية الحديثة طالباتها في المرحلة الابتدائية للتعبير عن ذاتهم وطموحاتهم وخيالاتهم بفن الرسم فكانت مخرجات الطالبات ولوحاتهم قمة بالروعة والإبداع مستخدمات في ذلك عدد كبير من الخامات مثل الورق والقماش  والمعادن والأزارير والأخشاب والفلين ومادة الجيسو. وتم يوم الأربعاء ١٤٣٨/٤/٦ تنفيذ معرض “الفن في عيون التربية” والذي ضم أكثر من ١٠٠ لوحة لطالبات القسم الابتدائي وتم افتتاحه من قبل القائدة العامة لقسم البنات الأستاذة مريم بانخر، ومديرة الموهوبات د.نورة الغامدي، ورئيسة قسم الموهوبات في التعليم الأهلي والشراكة أ.سامية يونس.

  الجدير بالذكر أن المعرض استمر لمدة يومين وحظي بزيارة الطالبات و أولياء امورهم ووقف الحُضور متأملًا المعاني العميقة التي جسدتها اللوحات المشاركة بالمعرض للمعلمة سالي الشريف والمرشدة الطلابية بركة الصبياني.وقد أبدى الجميع إعجابهم بما شاهدوه من فن وإبداع جسدته تلك الأنامل المزهرة.

 

عن الكاتبة وسيلة الحلبي

كاتبة وقاصة ومحررة صحفية * صدر لها أول كتاب بعنوان ( من روائع الطبخ الفلسطيني عن دار طويق للنشر والتوزيع عام 2005م الموافق 1426هـ ويضم الكتاب 235 صفحة ويحتضن بين دفتي غلافيه العادات والتقاليد الفلسطينية في المأكل والمشرب والعادات الفلسطينية وأنواع الأطعمة بالمسميات الفلسطينية الأصلية. * صدر لها كتاب ( المرأة في الجنادرية صفحات من أوراق الزمن الجميل) ثلاثة أجزاء 1014 صفحة من القطع المتوسط تضمن بين غلافيه 14 فصلا. وقد وثق هذا الكتاب لعمل المرأة بالمهرجان الوطني للتراث والثقافة لمدة عشرون عاما كان بدايتها حكاية الكاتبة الحلبي مع المهرجان ويعتبر هذا الكتاب هو الأول في المملكة العربية السعودية الذي يوثق عمل المرأة في الجنادرية .وهو مرجع مهم جدا للباحثين والباحثات وقد وطبع بمطابع الحرس الوطني. عام 2007م الموافق 1428هـ * صدر لها كتاب بعنوان ) التراث الشعبي الفلسطيني ملامح وأبعاد) بمناسبة الاحتفال بالجنادرية 25 في عام 1431هـ الموافق 2010م ويضم بين غلافيه 202 صفحة من القطع الكبير وثلاثة فصول ، ، واحتوى الكتاب على أضواء على العادات والتقاليد والموروث الشعبي الفلسطيني والملابس الثانوية والحلي والزينة والتزيين والأعراس الفلسطينية والأغاني الفلسطينية ، والمأثورات ودورها في الحفاظ على الهوية الوطنية والألعاب في القرى الفلسطينية والمطبخ الفلسطيني والأمثال الفلسطينية والحكايات الفلسطينية إضافة إلى النقود والمتاحف والحمامات التراثية والبريد والطوابع والفن التشكيلي الفلسطيني وطبع بمطابع الحرس الوطني صدر لها كتيب عن الرقم 997 الهلال الأحمر صادر عن لجنة الأم والطفل، صدر لها كتاب اجعلي بشرتك تتألق جمالا عن دار الأفكار بالرياض وموجود في معظم المكتبات ، لها ثلاثة إصدارات في المطبعة ستصدر قريبا بإذن الله
x

‎قد يُعجبك أيضاً

وتتوالى المفاجآت  الجمهور: فوجئنا بوجود مشاهير السوشل ميديا في السيرك العالمي بالرياض ونتمنى استمرار الفكرة

   روافد العربية – تغطية وحوار / وسيلة الحلبي تفاجأ الجمهور الذي يشاهد عروض السيرك ...