اخر الاخبار
الرئيسية 5 المحليات 5 أمير القصيم: تدشين الخدمات الإلكترونية بإمارة المنطقة .. توفير للوقت والجهد للمراجعين

أمير القصيم: تدشين الخدمات الإلكترونية بإمارة المنطقة .. توفير للوقت والجهد للمراجعين

روافد العربية – واس :

أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، أهمية اكتمال المشاريع الإلكترونية بالإمارة التي تستهدف تسهيل وتطوير آليات التواصل بين المراجع والإمارة، لاختصار الوقت وتوفير الجهد على المراجعين، متناولاً أهمية تطوير الخدمات بشكل عام والتقنية على وجه الخصوص، وتسخيرها وتوفير سبلها لخدمة المواطنين، وفق منظومة تقنية حديثة، تسهم في سهولة تقديم الخدمات لهم، منوهاً بتفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص لتحقيق التنمية وتنفيذ المشروعات الرائدة، التي تسهم في خدمة الإنسان وتنعكس على تنمية المكان. جاء ذلك بعد أن دشن سمو أمير منطقة القصيم بمكتبه بمقر ديوان الأمارة بمدينة بريدة اليوم، عدداً من المشاريع التقنية بالإمارة، ووضع حجر الأساس لمشاريع جديدة أخرى، وشهد توقيع الاتفاقية بين الأمارة وشركة الاتصالات السعودية في مجال التقنية. وأفاد سمو أمير منطقة القصيم أن الخدمات الإلكترونية ستكون ملموسة للمواطن والمقيم, إضافة إلى تسهيل العمل وتسريعه داخل الإمارة بجميع محافظاتها لتقديم الخدمات للمواطنين والمقيمين, التي تسهم في تقديم أفضل الخدمات للمستفيدين بما يكفل لهم سرعة في الإنجاز وجودة في الخدمة، مشيداً بالمشاريع التقنية بالأمارة التي أحدثت نقلة نوعية في تلبية احتياجات المواطنين والمقيمين, وانعكاس مستوى الخدمات المقدمة لهم، انطلاقًا من الرعاية التي يوليها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين, وسمو وزير الداخلية ـ حفظهم الله ـ لتوفير كل الإمكانات المادية والبشرية والتقنية لتطوير بيئة العمل في إمارات المناطق . وبين سمو الأمير فيصل بن مشعل أن إمارة المنطقة أطلقت حزمة من المشاريع التقنية الرامية لتطوير العمل الداخلي في الإمارة لتسهيل التواصل بين المراجع والأمارة، التي تأتي في مقدمة أولوياتها تيسير التواصل بين المراجع والإمارة ومتابعة كل الأمور والمعاملات الخاصة به لديها، لتوفير الوقت والجهد على المراجع لأقسام الأمارة، لافتاً سموه إلى أن تدشين هذه المشاريع يهدف إلى تطوير آليات التواصل مع المواطنين والمقيمين عن طريق تمكينهم من تنفيذ العديد من الإجراءات الالكترونية دون الحاجة إلى زيارة المقر الرئيسي للإمارة ، والتي تتسم إجراءاتها بالبساطة وسهولة الاستخدام . وقال سمو أمير القصيم : ” إننا في مرحلة تحدي كيف نتعامل مع التقنية، ومواكبتها في هذا العصر الحديث، ولا مجال ولا خيار لنا إلا بالتقنية والتعامل معها كوسيلة مؤكدة للتطور والرقي”، مشيدًا بشراكة الإمارة مع الاتصالات السعودية لإنشاء هذه المشاريع، مبدياً فخره واعتزازه بمثل هذه المشاريع، وبما حققته إدارة التقنية بالإمارة، مشدداً على التناغم والتكامل بين الإدارات الحكومية والتفاعل مع هذه المشاريع لتحقيق الهدف المنشود منها . وكان الحفل الخطابي الذي أعد لهذه المناسبة قد بدأ بالسلام الملكي، ثم تلاوة آيات من القرآن الكريم، بعدها ألقى وكيل إمارة منطقة القصيم المساعد للشؤون التنموية الدكتور عبدالرحمن الوزان كلمة بين فيها أنه انطلاقاً وحرصاً من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو وولي عهد الأمين – حفظهما الله ـ على الاهتمام والحرص بكل ما من شأنه خدمة الوطن والمواطن وبذل كل الجهود والأخذ بكل ما يخدم ويطور الأعمال والارتقاء بها بما يحقق رؤية المملكة 2030، تأتي تدشين هذه المشاريع التقنية التي تحظى بمتابعة حثيثة من صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، الذي لا يألوا جهداً بكل ما يطور العمل ومتابعة جميع ما يصدر من نظم وتقنيات حديثة ومتطورة لتسيير العمل والرقي والتميز في خدمة الوطن والمواطن ، لدفع عجلة تطور التقنية بالإمارة.

عقب ذلك ألقى رئيس مجموعة الاتصالات السعودية المكلف ناصر بن سليمان الناصر كلمة، نوه فيها بالجهود التي يبذلها سمو أمير منطقة القصيم في تطوير الإمارة في مجال التقنية، وإشراك شركة الاتصالات السعودية في تنفيذ هذه الخدمات الإلكترونية، لافتاً إلى أن إمارة منطقة القصيم من أولى إمارات المناطق بالشراكة مع الاتصالات لتقديم هذه الخدمات الإلكترونية، كاشفاً عن اعتماد 80 مليون ريال لمنطقة القصيم لتحديث البنية التحتية. بعد ذلك شهد سمو أمير منطقة القصيم توقيع اتفاقية التعاون بين إمارة المنطقة ومثلها وكيل إمارة منطقة القصيم المساعد للشؤون التنموية الدكتور عبدالرحمن الوزان، وشركة الاتصالات السعودية ومثلها رئيس مجموعة الاتصالات السعودية المكلف ناصر الناصر. ثم وضع سمو أمير منطقة القصيم حجر الأساس لمشروع الإدارة الإلكترونية للتعديات، الذي يتم من خلاله متابعة أي استحداث أو تعدي على الأراضي المملوكة للدولة بشكل مباشر ولحظي من خلال التصوير الجوي الجغرافي وإشعار لجنة التعديات والمسئولين بشكل فوري من خلال عدة قنوات اتصال بصور وفديو، ووضع حجر الأساس لمشروع إنشاء مركز إدارة الازمات والكوارث من خلال نظام اتصال (مرئي ومسموع) داخلي وخارجي فعّال يساعد على توفير المعلومات والإنذارات بوقت مبكر مما يساعد على الاكتشاف المبكر لإشارات الأزمة وكيفية الوقاية منها واتخاذ القرارات، وحجر الأساس لمشروع الهواتف الشبكية IP Telephony، الاتصال الصوتي للموظفين عبر الشبكة باستخدام بروتوكول الإنترنت، وتشفير المكالمات بشكل دائم، وتسجيل المكالمات، وعزل بعض المستخدمين بحسب أقسامهم، وقفل الهاتف برقم سري، واستمرار العمل بالفروع حال انقطاع الاتصال، واستمرارية العمل أثناء المخاطر، وحجر الأساس لمشروع المنطقة الذكية، لرفع مستوى الخدمات بالمنطقة عموما بدءً من مكتب سمو أمير المنطقة وتحويله إلى مكتب تقني يقدم أدوات إشراقية واستطلاعات ذكية من شأنها التعرف على جميع المستجدات داخل وخارج الإمارة، وتحويل مبنى الإمارة إلى مبنى ذكي بجميع الخدمات، وحجر الأساس لمشروع أمن المعلومات، الذي يعمل بخدمة DDOS لحماية الموقع الإلكتروني للإمارة من أي هجوم إلكتروني يمنع المستخدمين من الدخول إلى الموقع لفترة من الزمن أو هجمات تحجب الخدمات المقدمة، والمراقبة بشكل استباقي وذلك على مدار الساعة . بعد ذلك قام سمو أمير منطقة القصيم بتدشين المشاريع الإلكترونية الجاهزة بالإمارة، واستمع لشرح عنها من مدير إدارة التقنية بالإمارة يوسف الحربي، والمتمثلة بمشروع النظام المالي، لدعم وتحسين العمليات المالية إلكترونياً، وارتباطه بالأسس والقوانين المالية لوزارة المالية والارتباط بالمؤسسات المالية. ودشن سموه مشروع إمارة بلا ورق، لتطوير نظام الاتصالات الإدارية لتوفير بيئة إلكترونية متكاملة منذ ورود المعاملة للإمارة والمحافظات وحتى توقيعها إلكترونياً وصدورها والاستغناء عن الورق لهدف التفعيل الحقيقي لمفهوم الحوكمة الإلكترونية (إمارة بلا ورق)، وتم الانتهاء من المرحلة الأولى للنظام وهي على المعاملات الداخلية بين إدارات الإمارة، كما دشن مشروع إدارة الراوترات MRS ، المرتبط مع شركة الاتصالات السعودية STC ، لمراقبة وإدارة الراوترات الخاصة بالإمارة والمحافظات مع صيانتها على مدار 24 ساعة لضمان عدم تعطلها أو انخفاض سرعتها، ومشروع الاتصال المرئي video conference ، الذي يهدف إلى الارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدمها الإمارة لتوفير الوقت والجهد حيث يمكن لسمو الأمير التواصل المباشر واللحظي وعمل اجتماعات بالصوت والصورة مع قيادات الأمارة أو المحافظين كلاً في مكتبه. ثم أجرى سمو أمير القصيم اتصال مرئي بمحافظي محافظتي ضرية وعقلة الصقور عبر الاتصال المرئي. حضر الحفل وكلاء الإمارة ومدراء الإدارات بإمارة منطقة القصيم ومحافظو المحافظات ومدراء الجهات الحكومية بالمنطقة .

 

عن الكاتبة/ ريماس التميمى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الناطق الرسمى للأرصاد ينفى وجود أثر للتلوث النفطى على شواطئ المنطقة الشرقية

  روافد العربية – الدمام : نفى الناطق الرسمى للهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة وجود أثر ...